غير مصنف

علاج القولون العصبي بسهوله

القولون العصبي تعدد طرق علاج القولون العصبي منها بالاعشاب و منها بالادويه الطبيه سنحاول في موضوعنا هذا تعريفكم بماهو القولون العصبي و كيفية علاجه بالسيطره عليه

Advertisement

متلازمة القولون المتهيج (irritable bowel syndrome, IBS) والتي تعرف أيضاً باسم القولون العصبي (spastic colon) هي واحدة من أكثر اضطرابات القناة الهضمية شيوعاً إذ تقدر نسبة المصابين بها بأكثر من 20% من سكان الدول النامية. معظم المصابين بها تتراوح أعمارهم ما بين 20-47، وتشير الإحصائيات إلى أن النساء أكثر عرضة للإصابة بهذا النوع من الاضطرابات. ويصنف اضطراب القولون العصبي كمتلازمة فهو يظهر على شكل مجموعة من الأعراض والتي -للأسف- يصعب تشخيصها لكونها تتداخل مع العديد من الاضطرابات الأخرى، كما أنه لايوجد له علاج جذري ولكن يمكن السيطرة على أعراضه والتعايش معها.

Advertisement

علاج القولون العصبي

تظهر اضطرابات القولون العصبي عادة في كفاءة عملية الهضم في المعدة، بالإضافة إلى استجابتها للمؤثرات الخارجية أو مايعرف بالمحفزات (triggers) كالعادات الغذائية ونظام الحياة بالإضافة إلى عوامل القلق والتوتر والتي لها دور بالغ في تزايد حدة أعراض القولون العصبي.

Advertisement

أعراض القولون العصبي يمكن أن تكون غير مريحة وتسبب الحرج للكثيرين، بل قد يصل الأمر-مالم يتم السيطرة عليها- إلى التأثير على حياتهم وعلاقاتهم الاجتماعية، ولكن الجيد أنه يمكن السيطرة عليها وبأساليب طبيعية تماماً وفي متناول يد كل منا.. ولكن في البداية يجب أن نوضح باختصار ما هي أعراض القولون العصبي..

اعراض القولون العصبي:

  1.  آلام في أسفل البطن خصوصا بعد تناول الوجبات أو عند الرغبة في قضاء الحاجة.
  2.  الإصابة لفترات طويلة بالاسهال أو الامساك أو التناوب بينهما.
  3.   انتفاخ البطن وامتلاؤها بالغازات.
  4.  الشعور بعدم الفراغ من قضاء الحاجة بعد الذهاب إلى الحمام.
  5.  القيء والغثيان، خصوصاً بعد تناول الوجبات.
  6.  الصداع والتعب المستمر.
  7. التوتر والقلق والحزن وغيرها من الاضطرابات النفسية، فكما أن من شأن هذه العوامل أن تزيد من حدة الأعراض فهي أيضاً تصنف كواحدة من أعراض القولون العصبي، مما يجعل مريض القولون يدور في حلقة مفرغة بين التوتر الناجم عن المرض والتوتر الذي يزيد من حدة أعراض المرض.

الطريق إلى السيطرة على أعراض متلازمة القولون العصبي و علاج القولون العصبي:

اتباع النصائح التالية من شأنه أن يقلل إلى حد كبير من أعراض القولون العصبي , فإذا كنت أنت او أحد معارفك تشكو من الأعراض السابقة فإن هذه القائمة هي مجموعة نصائحنا إليك من أجل حياة أفضل:

  • بما أن التوتر هو أحد محفزات تهيج القولون حاول تخفيفه باتباع الأساليب المعروفة كالتأمل والصلاة والتنفس بعمق.. الجلوس بشكل مريح أو الاستلقاء.. قم بذلك يومياً أو كلما شعرت بالتوتر. باختصارأياً كانت الأسباب لاتسمح للتوتر بأن يسيطر عليك.
  • يقال أن مريض القولون العصبي هو طبيب نفسه، إذ أن لكل مريض محفزاته الخاصة ولا يوجد نظام غذائي معين يمكن تعميمه على جميع مرضى القولون، لذا لن نحدد هنا نظاماً غذائياً بعينه، ولكن يجب عليك أن تدون أعراضك الخاصة مع ملاحظة مدى حدتها وما الذي يهيجها بالتحديد ومن حين لآخر حاول تعقب الأعراض وحاول ربطها بنظامك الغذائي او أسلوب حياتك أو عوامل التوتر المحيطة بك.
  • قلل بقدر الإمكان من تناول الأطعمة المقلية، اللحوم الحمراء، الزيوت، منتجات الألبان وجميع الأطعمة الدسمة إذ أنها من شأنها أن تزيد من أعراض الإسهال وآلام البطن.
  • ابتعد عن الأطعمة الغنية بالتوابل والمشروبات الحاوية على الكافيين.
  • تجنب الأطعمة المعروفة بكونها مسببة للإنتفاخ كالملفوف والفاصولياء والبروكولي.
  • لاتمضغ العلكة أو الحلوى المحتوية على المحليات الصناعية كالسوربيتول والمانيتول والتي يمكن أن يكون لها أثر ملين كما أنها صعبة الهضم وينتج عن هضمها الإصابة بالغازات و الاسهال.الاكل و القولون العصبي
  • أوقف التدخين فالنيكوتين يزيد من حدة أعراض القولون العصبي كما أن التدخين في حد ذاته يسبب ابتلاع المزيد من الهواء.
  • الألياف القابلة للذوبان تمثل خياراً جيداً كونها تمتص السوائل من الأمعاء مما يعني السيطرة على الإسهال. أهم مصادرها الشوفان وبعض الفواكه مثل االتفاح والفراولة والجريب فروت. أما إذا كنت تعاني من الإمساك فإن الألياف الغير قابلة للذوبان هي الأفضل بالنسبة لك، وهي موجودة في القمح الكامل والنخالة والحبوب الكاملة والسلطة الخضراء، وجميعها تسرع مرور الغذاء عبر الأمعاء.
  • اشرب 6-8 اكواب من الماء يوميا، فللماء دور كبير في مساعدة الألياف على التحرك بسلاسة عبر الأمعاء.
  • تناول وجبات صغيرة بشكل متكرر بدلاً من بضع وجبات كبيرة يوميا.
  • امضغ طعامك جيداً لتسهيل عملية الهضم على المعدة قدر الإمكان.
  • الزبادي يعتبر من أفضل الأغذية التي يمكنك تناولها إذ يعوض البكتريا الجيدة التي في الغالب تم استنزافها نتيجة التعرض للاسهال.
  • شرب كوب أو كوبين من الشاي والنعناع يومياً يريح الأمعاء ويقلل من التشنجات ويخفف آلام الانتفاخ والغازات. يفضل شرب الشاي الأخضر بدلاً من الأسود. يمكنك أيضا تناول كبسولات زيت النعناع مرة او مرتين يومياً بين الوجبات.mint ginger
  • اشرب شاي الزنجبيل. يعتبر الزنجبيل بلسماً شافياً لكل مشاكل الجهاز الهضمي والتي من ضمنها متلازمة القولون العصبي. لصنع شاي الزنجبيل يؤخذ 1/2 ملعقة صغيرة ويصب عليها مقدار كوب من الماء المغلي ويغطى لمدة 10 دقائق، ثم يصفى الزنجبيل ويشرب. يمكن شرب 4-6 أكواب يومياً.
  • كلما كان ممكناً، مارس رياضة المشي لمدة 30 دقيقة على الأقل. من شأن المشي أن يساعد في التخلص من التوتر ويجعل جسمك يعمل بكفاءة أعلى بما في ذلك جهازك الهضمي.

في النهاية ينبغي أن تدرك أنه لا علاج معروف حتى الآن لمرض القولون العصبي ولكن العلاج يكمن في السيطرة على أعراضه والتعايش معها وهو ماحاولنا مساعدتك على القيام به عبر هذا المقال.

كلمات تدل على موضوع القولون العصبي:

اسباب القولون العصبي – اعراض القولون العصبي – علاج القولون العصبي بالاعشاب

مصادر مفيده عن القولون العصبي من ويكيبيديا

اذا اعجبك اموضوع القولون العصبي يمكنك مشاركته مع معارفك في فيس بوك او تويتر و الواتس اب و المنتديات من خلال هذا الرابط

القولون العصبي علاج القولون العصبي

http://ideastreatment.com/colon-irritable-bowel-syndrome

Comments are closed.