وصفات الطب البديل

ماذا تعرف عن مرض السرطان ؟ وهل هو مرض حقيقي أم إبداع ؟

ماذا تعرف عن مرض السرطان ؟ وهل هو مرض حقيقي أم إبداع ؟

مرض السرطان :-

Advertisement

السرطان هو مرض خطير وفتّاك ، وهو عبارة عن نمو شاذ وغير طبيعي لبعض الخلايا في الجسم ، حيث يصبح إنقسام هذه الخلايا وتكاثرها بشكلٍ سريع وغير طبيعي مرض السرطان

وتستمر هذه الإنقسامات حتّى تخترق الأنسجة السليمة الّتي تحيط بها وتدمّرها

ومن الممكن أن تستمر إنقسامات هذه الخلايا حتّى تصل إلى الأنسجة والخلايا البعيدة عنها

حتّى تكوّن ورماً يعرف بالورم الخبيث أو ( السرطان الخبيث )

ولكن إذا كانت إنقسامات هذه الخلايا بشكلٍ محدود وغير مدمّرة للخلايا والأنسجة الّتي بجانبها

فإنّها تسمّى بالورم الحميد أو ( السرطان الحميد ).

قد يتحوّل الورم الحميد إلى ورم خبيث في بعض الأحيان .

السرطان تعريف لمرضٍ خطير ومزمن وفي كثير من الأحيان لا يمكن علاجه وقد يؤدّي في النهاية إلى الموت .

السرطان ذلك الشبح المخيف الّذي أصبح يزداد إنتشاراً في جميع أنحاء العالم يمكن أن يصيب كل أعضاء الجسم.

اسباب مرض السرطان عديدة نذكر منها ما يلي :-

  1. الوراثة :- تلعب الوراثة دوراً كبيراً في الإصابة بمرض السرطان وخاصّةً سرطان الثدي عند النساء ، فعندما يكون هناك سجل عائلي يحتوي على إصابة أحد أفراد العائلة بهذا المرض فمن المحتمل جدّاً أن ينتقل هذا المرض إلى شخصٍ آخر في نفس العائلة بالوراثة ، ويعتبر السرطان الوراثي هو الأكثر إنتشاراً بين أنواع السرطانات الأخرى .
  2. التدخين :- تبلغ نسبة الأشخاص المصابين بالسرطان بسبب التدخين إلى 87 % ، ويعتبر سرطان الرئتين الأكثر إنتشاراً بسبب التدخين ، ولكن ليس فقط سرطان الرئة هو ما يسبّبه التدخين ، بل هناك أيضاً سرطان الكلى والمعدة والبنكرياس وعنق الرحم وسرطان الدم والنخاع الشوكي .
  3. التعرّض للشمس :- إنّ التعرّض للأشعّة الفوق بنفسجيّة تسبّب في بعض الأحيان الإصابة بسرطان الجلد .
  4. العلاقات الجنسيّة الغير آمنة :- قد تسبّب هذه العلاقات سرطان في عنق الرحم أو سرطان في فتحة الشرج والمهبل .

  5. عوامل بيئيّة :- والمقصود بها أنّه يمكن أن يكون الشخص محاط ببيئة ملوّثة تسبّب له السرطان ، مثل أن يكون الشخص ببيئة بها مواد بناء تحتوي على الإسمنت ، أو الأشخاص المعرّضين لإستنشاق البنزين بشكلٍ مستمر .
  6. عدم ممارسة الرياضة :- أو أي نشاط بدني قد تؤدّي إلى الإصابة بالسرطان ، وأثبتت الدراسات أنّ ممارسة التمارين الرياضيّة يوميّاً لمدّة نصف ساعة تساعد كثيراً في الوقاية من الإصابة بمرض السرطان وخاصّةً رياضة المشي واليوغا .

كانت هذه العوامل الستّة هي أهم اسباب ظهور السرطان . إنّ لمرض السرطان أعراض معيّنة مثله مثل أي مرض آخر ، وتختلف هذه الأعراض حسب نوع العضو المصاب بالسرطان.

اعراض ظهور مرض السرطان ما يلي :-

  1. فقدان الوزن بشكلٍ ملحوظ ولأمر غير مبرّر ، وهو من اعراض مرض السرطان الأوّليّة حيث يفقد الشخص عند بداية المرض ما بين أربعة إلى خمسة كيلو جرامات ( 4-5 كجم ) ، وخاصّةً عند إصابة الشخص بسرطان البنكرياس والمعدة والمريء والرئة .
  2. ومن اعراض السرطان أيضاً إرتفاع في درجة حرارة الجسم وخاصّةً عند تفشّي المرض في الجسم أو أثناء فترة العلاج ، فنجد أنّ درجة الحرارة ترتفع أحياناً وهذا أمر شائع .
  3. الإحساس بالتعب والإعياء وبشكلٍ مستمر ، وهذا الإحساس بالإعياء قد يكون دليلاً على تفاقم المرض وخاصّةً في حالة إصابة الشخص بسرطان المعدة أو القولون أو سرطان الدم .
  4. الإحساس بالألم في بعض مناطق الجسم مثل ألم الرأس المستمر حتّى مع أخذ مسكّنات لذلك ممّا يدل على سرطان الدماغ ، أو ألم في العظم الّذي يدل على سرطان في العظام أو الخصية، أو ألم في الظهر الّذي يدل على سرطان في القولون أو في المستقيم أو المبيض .
  5. تغيير في شكل الجلد دليل على الإصابة بسرطان الجلد ، فمثلاً زيادة تصبّغات الجلد أي يصبح الجلد لونه أغمق ، أو إصفرار الجلد والعينين أو إحمرار في الجلد مع الحكّة وزيادة نمو الشعر .

  6. الإسهال الشديد أو الإمساك المزمن أو تغيّر في حجم البراز قد تكون كل هذه الأعراض دليلاً على سرطان المستقيم أو القولون ، وفي حالة التبوّل المفرط أي الحاجة الزائدة للتبّول ، وألم عند التبوّل أو ظهور دم مع البول قد يكون علامة لسرطان المثانة أو البروستات .
  7. ظهور بعض التقرّحات في الجسم والّتي لا تزول مع إستعمال الأدوية ، فمثلاً تقرّحات الجلد قد تدل على سرطان الجلد ، وتقرّحات الفم قد تدل على سرطان الفم ، وتقرّحات القضيب أو المهبل قد تكون دليلاً على إلتهابهما أو إصابتهما بالسرطان .
  8. ظهور كتل تحت الجلد في بعض المناطق في الجسم ، مثل ظهور كتل في الثدي أو الخصية أو الغدد الّليمفاويّة ، وهنا يجب الإنتباه جيّداً فقد تكون هذه الكتل دليلاً على الإصابة بسرطان الثدي أو الخصية ، وخاصّةً إذا إزداد حجم هذه الكتل .
  9. بعض الأعراض مثل عسر الهضم أو صعوبة في البلع أو الحكّة المستمرّة أو بحّة في الصوت قد تكون هذه أعراض للإصابة بسرطان البلعوم أو المريء أو المعدة أو سرطان الحنجرة أو الغدّة الدرقيّة .

إنّ للسرطان أنواع عديدة ، ولكن من اخطر انواع مرض السرطان ما يلي :-

  1. السرطان المعروف بسرطان القولون
  2. وسرطان المريء
  • سرطان الرئة
  1. سرطان البنكرياس
  2. ومن السرطانات الخطيرة جدا سرطان الدماغ

بالإضافة للعديد من أنواع السرطانات الأخرى ولكن تكون أقل حدّة من السرطانات الّتي ذكرناها في الأعلى مثل :-

  • السرطان الليمفاوي :- وهو له علاقة بالغدد الليمفاويّة ، وهذه الغدد هي عبارة عن كتل من أنسجة معيّنة وتعمل دور الدفاع عن الجسم إتّجاه أي فيروس أو بكتيريا أو أي جسم غريب يدخل الجسم ، حيث تقوم هذه الغدد الّليمفاويّة بإلتهام هذه الأجسام الغريبة والفيروسات والبكتيريا والميكروبات ، وعند إصابة الغدد الّليمفاويّة بالسرطان ينمو بها زوائد غير طبيعيّة تنمو بها وبالأنسجة الموجودة في الغدد ، وهذا يؤدّي إلى تضخّم الغدد اللّيمفيّة ، ويكون هذا واضحاً في الرقبة وفي منطقة تحت الإبط ، وتكون صلبة غير مؤلمة . وتسمّى الغدد الموجودة تحت الإبط في حال إصابتها بالسرطان ( السرطان تحت الابط ) ، وينقسم السرطان الليمفاوي إلى نوعان :-
  1. لمفومة هودجكينية وتشكّل 10 % من سرطان الغدد الليمفاويّة .

  2. لمفومة لاهودجكينية وتشكّل 90 % منها .

  • السرطان الكبد :- ينقسم السرطان الكبد إلى نوعين :-
  1. أن يكون هناك نمو غير طبيعي في خلايا الكبد ويسمّى هنا بسرطان الكبد الأوّلي .
  2. أو توجد خلايا سرطانيّة أخرى وأتت للكبد عن طريق الدم ، وتسمّى هنا بسرطان الكبد الثانوي ، ويعتبر هذا النوع هو الأكثر إنتشاراً بين سرطانات الكبد .
  • السرطان حرشفى الخلايا :- وهو عبارة عن نوع من أنواع سرطانات الجلد ويطلق عليه إسم ( التقرّن الأكتيني ) ، ويعتبر أصحاب البشرة البيضاء الفاتحة أصحاب الشعر الأشقر هم الأكثر عرضةً لهذا النوع من السرطان وخاصّةً عند تعرّضهم لأشعة الشمس بشكلٍ مستمر . وينتشر هذا السرطان حرشفى الخلايا في أغلب مناطق الجسم مثل الجلد والشفتين والفم والمريء والبروستاتا والمثانة والرئتين والمهبل وعنق الرحم ، وهو سرطان خطير يهدّد الحياة .
  • السرطان الثدي :-

وهو عبارة عن نمو غير طبيعي لخلايا الثدي

وهو يبدأ أوّلاً في البطانة الداخليّة لقنوات الحليب حيث نلاحظ أنّ الثدي من الداخل قد إنقسم إلى أربعة أقسام تقريباً

ويمكن للشخص المصاب بسرطان الثدي أن يشعر بوجود ورم قاسٍ في منطقة الثدي عند الضّغط عليه بالأصابع

أو يمكن ملاحظة دخول حلمة الثدي إلى الداخل مع تغيير في لون الجلد وشكله

أي أصبح الجلد بملمسه يشبه ملمس حبّة البرتقال

ويعود السبب في ذلك لمهاجمة القنوات الّليمفاويّة ممّا يسبّب إغلاقها وحدوث إستسقاء في الثدي .

ويصيب سرطان الثدي النساء والرجال على حدٍ سواء ولكنّه منتشراً بين النساء أكثر .

إنّ السرطان درجات ويمكن تصنيف درجة الورم السرطاني

من خلال إستخدام نظام تصنيف الورم السرطاني من خلال تمايز الخلايا السرطانيّة عن الخلايا الطبيعيّة تحت الجلد

ويستطيع الأطبّاء من خلال هذا التمايز معرفة السلوك الحيوي للخلايا الورميّة من حيث شدّتها وسرعتها ونشاطها .

وهذا التصنيف يتكوّن من أربعة درجات هي :-

  1. السرطان درجة أولى :- تكون الخلايا الورميّة واضحة التمايز وأقل شراسة نسبةً لسلوكها الحيوي .
  2. درجة ثانية :- يكون التمايز واضح أيضاً بشكلٍ معتدل أي متوسّط .
  3. سرطان درجة ثالثة :- يكون التمايز قليل الوضوح ويصبح الورم السرطاني من الدرجة العليا .
  4. والسرطان درجة رابعة :- وهنا لا يكون هناك تمايز بين الخلايا ويصبح الورم من الدرجة العليا والخطيرة .

وتستمر الأبحاث لوجود علاج لهذا الورم الخطير ، وفي بعض الأحيان يمكن علاج السرطان عن طريق الجراحة أو العلاج الكيميائي أو عن طريق العلاج الإشعاعي أو العلاج المناعي أو الّلجوء للدواء ويسمّى ( السرطان دواء ) . ونظراً لأنّ السرطان سريع الانتشار لأنّه يغزو الأنسجة المجاورة والأنسجة البعيدة أيضاً فإنّ عملية علاجه بسرعة  أمر صعباً جدّاً .

كان هذا أهم ما يمكن أن تعرفه عزيزي القارئ عن مرض السرطان وعن أعراضه وأنواعه وأسبابه

وقد وضّحنا لكم أشكال السرطان وأنواعه بالصور من خلال أخذ عيّنات من السرطان تحت المجهر

حتّى تتوضّح لكم الفكرة عن السرطان أكثر .

ولكن ومع هذا كلّه فإنّ هناك دراسات حديثة تقول بأنّ السرطان خدعة وأنّ السرطان تجارة ،

أي أنّ علاج السرطان بالعلاج الكيميائي لا يشكّل علاجاً لمرض السرطان

وهو عبارة عن خدعة نشرها أطبّاء الغرب وشركات الأدويّة بهدف الربح المادي الّذي يجنونه من خلال العلاج الكيميائي .

كما تقول الأبحاث الحديثة أنّ السرطان هو عبارة عن نقص فيتامين ( ب17 ) ،

فإذا كان السرطان هو مجرّد نقص لفيتامين ( ب17 ) فلماذا يتم العلاج بالمواد الكيميائيّة أو الجراحة أو الأشعّة؟

في الماضي كان كثيراً من البحّارة يموتون بسبب مرض يسمّى ( الإسقربوط )

وكانوا الأطبّاء حينها يجنون أرباحاً هائلة من وراء علاج هذا المرض ( الإسقربوط )

ولكن بعد البحث تبيّين أن مرض الإسقربوط هو عبارة عن نقص فيتامين ( سي ) وليس مرضاً مميتاً كما كانوا يظنّون

واليوم نقول أنّ مرض السرطان ليس مرضاً مميتاً وخطيراً أيضاً

فهو مرض أنشأته الدول الإستعماريّة ومقيمو الحرب لأنّه يجني لهم الكثير من الأموال

حيث ظهر مرض السرطان خلال الحرب العالميّة الثانية .

للقضاء على مرض السرطان ليس علينا سوى إتّباع خطوات بسيطة :

بما أنّ مرض السرطان هو عبارة عن نقص في فيتامين ( ب17 ) ، إذاً في حال تناولنا الطعام الّذي يحتوي على هذا الفيتامين فإنّ نسبة الشفاء من مرض السرطان ستصبح 100                  % إن شاء الله ، ومن الأطعمة الّتي تحتوي على فيتامين ( ب 17 ) مثل : تناول مقدار 15 إلى 20 حبّة من نواة المشمش يوميّاً ، أو تناول أشطاء القمح أو براعم القمح يوميّاً لأنّه مصدر غني بالأكسجين السائل ويحتوي على أقوى مضاد للسرطان ويسمّى ( لايترايال ) ، ويوجد ( لايترايال ) في بذور التفّاح أيضاً وهو الشكل المستخلص لفيتامين ( ب17 ) .علاج مرض السرطان

  • مصادر الأمجيدالين أو فيتامين ( ب17 ) :-

  1. نواة أو بذور الفاكهة حيث تحتوي على نسبة عالية من فيتامين ( ب17 ) مثل ( التفّاخ ، المشمش ، الخوخ ، الكمثري ، البرقوق ) .
  2. البقوليّات والذرة وتشمل ( الفول ، براعم العدس ، الفاصولياء ، الحمّص ) .
  3. حبات الّلوز المر والّلوز الهندي لأنّها تحتوي على نسبة عالية من فيتامين ( ب17 ) .
  4. جميع أنواع التوت ( التوت البرّي ، التوت الأزرق ، التوت الأسود ، توت العلّيق والفراولة ) .علاج مرض السرطان
  5. بذور السمسم وبذور الكتّان .
  6. جريش الشوفان والشعير ، الأرز الداكن ، كتلة القمح ، بذور الكتّان والفاصولياء .علاج مرض السرطان

يوجد فيتامين ( ب17 ) في البقوليات وبذور الفاكهة والشعير والأرز الخام والقرع النباتي ومكسّرات الكاجو ومكاداميا وبراعم الفول .

إعداد : غادة القنطار